اعتبروه لعنة وأباحوا دمه.. تعرف على الحقيقة المظلمة لقبيلة كورواي آكلي لحوم البشر
اعتبروه لعنة وأباحوا دمه.. تعرف على الحقيقة المظلمة لقبيلة كورواي آكلي لحوم البشر

الزمان: أواخر العصر الحجري، الاكتشاف 1974
المكان: جزيرة غينيا الجديدة

كتبت: صفوه صبحي عبد الرازق

الآن يسرني اصطحابكم لنتعرف معًا على قبيلة كورواي، وكيف كانوا يأكلون لحوم بني جنسهم، يبدو الموضوع مقزز ولكن فيه متعة لمن يريد التعرف ولديه الفضول للعلم.

جزيره غينيا الجديدة وعلاقتها بقبيلة كورواي

تعد جزيرة غينيا الجديدة أو كما يطلق عليها “بوبويه” ثاني أكبر جزيرة في العالم بعد جزيرة “جرينلاند”.

وهي عبارة عن مساحة استوائية جبلية كبيرة منقسمة لجزئين، الجزء الأول في الشرق ويعانى من الكثافة السكانية، والجزء الغربي تعيش به قبيلة كورواي.

وقد أثبتت الدراسات بأن قبيلة كورواي تعيش على الجزيرة منذ 100000 عام تقريبًا، ويعتقد علماء الأنثروبولوجيا أنهم كانوا يظنون أنه لا يوجد بشر سواهم على الكوكب.

قصة أكل لحوم البشر

بدأت القصة باختفاء ابن حاكم مدينة نيويورك «نيلسون روكفلر» في ظل ظروف غامضة أثناء جمع بعض القطع بالجزيرة ذلك في عام 1961، ويؤكد الباحثون الأثريون أثناء البحث عن «نيلسون» بأن قبيلة كورواي التقوا بنيلسون وأكلوه.

قبيلة كورواي

كيف عاش أبناء قبيلة كورواي

يعيش أبناء قبيلة كورواي بطريقة سرية غامضة، فحتى عام 1970 لم تكن تلك القرى معروفة لأي احد.

كانو يصنعون أسلحتهم من الأشجار، و يعتمدون في غذائهم على اصطياد الأسماك والحيوانات وكذلك الإنسان، وكذلك يصنعون البايب من الأشجار، فهو يعتبر من النشاطات الاجتماعية المشهورة بينهم.

وكانوا يفضلون أكل ديدان الساجو، ويعتبر المخ البشري من الأكلات المفضلة لديهم، ولكن لا يوجد ما يثبت ذلك فعلًا.

قبيلة كورواي
ويُرْوي أنهم كانوا ينزعجون من رؤية ما يطلقون عليه الشبح الأبيض وهو الإنسان، ويعتقدون أن وجودهم يشير إلى نهاية الزمان بالنسبة لهم.

عادات غريبة تفعلها هذه قبيلة كورواي

ويمكننا أن نقسم هذه القبيلة لجزئين:
الجزء الأول هم آكلي لحوم البشر الذين عاشوا في الغابات وسكنوا فوق الاشجار.

بينما الجزء الثاني هم من يعيشون على أكل جذوع الشجر ويصطادوا الخنازير والأسماك.

والمشترك بينهم أن الجزء الاول والثاني لا يرتدون ملابسهم وسط الغابات، غير أن الذين لا يأكلون البشر منهم إذا عادوا للقرية يرتدون الملابس عادية في ذلك الوقت.

قبيلة كورواي

قبيلة كورواي والشعيرة المقدسة

ويعتبر أكل لحوم البشر من الشعائر المقدسة لدى هذه القبيلة لاعتقادهم أن هذه العادة تعمل على طرد الأرواح الشريرة.

أسباب تناول لحوم البشر

ولكن يوجد في عقلي الكثير من التساؤلات حول لماذا يأكل البشر بني جنسهم، لماذا لحم البشر خصوصًا، يرجع ذلك لأسباب عدة:

أولًا يعود الأمر للمعتقدات: حيث كان الإنسان يعتقد أن هذا اللحم من البشر يمدهم بعمر أطول أو أنه لحم مفيد إلى حد ما.

وبالبحث توصلوا إلى أن الإنسان يأكل لحم الإنسان في مواضع معينه ومنها:
1- في المجاعات احيانًا.
2- في الطقوس الدينية الغريبة.
3- مبالغة في إيذاء العدو، -كما هو معروف التمثيل بجثث الموتي-.
4- بعض القبائل البدائية تتخلص من الجوع عبر ذلك.
5- يعد على أنه مرض سلوكي.

التعليقات