إجراءات طارئة للحكومة الأسبوع المقبل لحل أزمة أسعار السلع.. بالتفاصيل
إجراءات طارئة للحكومة الأسبوع المقبل لحل أزمة أسعار السلع.. بالتفاصيل

أزمة أسعار السلع

كتبت: نورهان اشرف زغلول

زادت أسعار عدد كبير من السلع الغذائية والمعادن في مصر، بشكل كبير خلال الأيام السابقه .

وكانت اللحوم من أبرز تلك السلع حيث وصل سعر الكيلو 400 جنيه .

أسباب إرتفاع أسعار السلع

أسباب إرتفاع أسعار الكثير من السلع في مصر، يرجع للأزمة الاقتصادية التي تعاني منها البلاد والمدفوعة بنقص الدولار وزيادة التضخم.

مما أثار غضباً واسعاً عبر وسائل التواصل الاجتماعي في البلاد، وسط مطالبات للدولة بالتدخل لخفض الأسعار وتوضيح الأسباب.

وتناول مغردون ومدونون أسباب زيادة الأسعار وانخفاض الدعم الاجتماعي، خاصة بعد الزيادات الجديدة في أسعار السولار وعدد من السلع التموينية

وأرجع تجار أسباب هذه الزيادات الضخمة إلى زيادة سعر الدولار أمام الجنيه المصري في السوق الموازية متجاوزا 65 جنيها.

بالإضافة إلى استمرار تداعيات نقص النقد الأجنبي على حجم المعروض من السلع الغذائية والمواد الخام اللازمة للإنتاج.

 

السلع التي زادت أسعارها في الفترة الأخيرة 

شهدت أسعار السلع الغذائية والأساسية والضرورية ارتفاعاً ملحوظا بداية من الأسبوع الحالي داخل الأسواق.

حيث زادت أسعار السكر والمكرونة والتونة والجبنة وفقا للأسعار المعلنة من قبل الشركات المنتجة.

ووفقا لبوابة الأسعار التابعة لمجلس الوزراء المصري، زاد متوسط أسعار عدد من السلع الأساسية والخضروات والفاكهة خلال الإثنين.

فضلاً عن ذلك زيادة سعر المكرونة المعبأة بنسبة 2.48% ليصل الكيلو إلى 26.83 جنيه (0.87 دولار)، والعدس المعبأ بنسبة 2.22% ليصل الكيلو إلى 61.36 جنيه (1.99 دولار).

علاوة على ذلك إرتفاع الطماطم بنسبة 3.9% ليصل إلى 9.32 جنيه (0.30 دولار) للكيلو.

وكذلك الفلفل بنسبة 0.12% ليصل إلى 14.7 جنيه (0.48 دولار) للكيلو، والجزر بنسبة 17.93% ليصل إلى 11.05 جنيه (0.36 دولار) للكيلو.

 

أسباب أزمة إرتفاع الأسعار

 

وسبب أزمة إرتفاع الأسعار فى مصر هو عدم استقرار سعر الدولار، بالإضافة إلى استغلال التجار الفرصة للسيطرة على الأسواق وعلى الأسعار.

وذلك حتى أصبح سعر السلعة يزيد يومياً دون مبرر، وتحركات الحكومة اليوم سوف تأتي بثمارها بشأن خفض الأسعار خلال الفترة القادمة.

 

دور الحكومة في حل مشكله الأزمة

 

من المقرر أن تعلن الحكومة المصرية خلال الأسبوع القادم، عن حزمة إجراءات طارئة للحد من زيادة أسعار السلع الغذائية بنسب قياسية خلال الفترة الحالية.

 

بالإضافة إلى ما قاله رئيس مجلس الوزراء، أن الحكومة سوف تعمل مع عدد من الجهات أن تكون هناك وفرة في مختلف السلع بالأسواق .

وبما يسهم في انخفاض الأسعار، خاصة السلع الغذائية، وسنعمل بالتنسيق مع البنك المركزي.

وذلك على توفير المكون الدولاري المطلوب، وسنتشارك معا في وضع حلول تضمن انخفاض أسعار السلع الأساسية.

من ناحية أخرى، أوضح وزير التموين والتجارة الداخلية، علي المصيلحي، أنه سيجري الإتفاق مع مختلف السلاسل التجارية “تحقيقا لهدف أن يشعر المستهلك بنقص حقيقي في الأسعار”.

وكذلك أيضاً، من المقرر أن تنطلق مبادرة خفض الأسعار لـ 9 سلع أساسية اعتبارا من الأسبوع القادم.

بالإضافة إلى تصريحات أمس، قال الأمين العام للاتحاد العام للغرف التجارية علاء عز، إنه سيجري ضخ كميات كبيرة من الزيت والسكر والأرز والمكرونة والفول والألبان في السلاسل التجارية لخفض الأسعار.

 

وأوضح، أن القطاع الخاص سيوفر السلع الأساسية بسعر التكلفة من أجل المواطن.

مؤكداً: “نشعر بمعاناة المواطن بسبب زيادة الأسعار ونعمل على تخفيضها”.

وأشار إلى أن انخفاض أسعار السلع الأساسية سيشمل كل محافظات الجمهورية.

وذلك لافتاً إلى أن خفض أسعار السلع الأساسية سيكون بقيم كبيرة لم تحدث من قبل.

أزمة أسعار السلع

التعليقات