الانتداب البريطاني.. كيف قامت بريطانيا بتقسيم الدولة الفلسطينية وتوطين اليهود؟
الانتداب البريطاني على فلسطين

الزمان: 1920_1948م
المكان: المملكة المتحدة

كتبت: ملك تيمور النجدي

كان الإنتداب البريطاني على فلسطين تأكيدًا للصلاحية التي حصلت عليها بريطانيا من عصبة الأمم، وقد حكمت بريطانيا فلسطين لمدة 30 عام تقريبًا.

ما هو الإنتداب البريطاني على فلسطين؟

هو احتلال بريطانيا لفلسطين جيوسياسيًا- علم مشترك للجغرافيا والسياسة.

وكان الانتداب البريطاني على فلسطين في الحدود التي قررتها بريطانيا وفرنسا بعد سقوط الدولة العثمانية أثر حرب العالمية الأولى، في منطقتي فلسطين وشرق الأردن عام 1920م، واستمر لما يزيد عن عقدين ونصف.

في عام 1922 أقرت عصبة الأمم الإحتلال رسميًا، وذلك بإصدار سند بإدارة فلسطين لبريطانيا، وذلك باتفاق دول الحلفاء على تنفيذ وعد بلفور.

أعلنت عصبة الأمم التأكيد على عدم الإتيان بعمل من شأنه الإضرار بالحقوق المدنية والدينية للفلسطنيين.

كذلك صيانة حقوقهم، وعطفًا على تشجيع التعاون مع الجمعية الصهيونية؛ لتسهيل هجرة اليهود لفلسطين.

وإكساب الجنسية الفلسطينية لهؤلاء المهاجرين، ضمانًا لإنشاء وطن قومي لليهود.

منطقة الإنتداب على فلسطين

قرار منطقة الإنتداب على فلسطين شمل معها شرق الأردن، إلا أن المادة 25 منه سمحت بتوقف تطبيق النصوص عليها، وتم استنثنائها من الإنتداب في عام 1921 طبقًا لمذكرة شرق الأردن.

 

وهكذا أصبحت الأردن دولة مستقلة.

تاريخ الإنتداب البريطاني على فلسطين

بعد هزيمة الإمبراطورية العثمانية في الحرب العالمية الأولى، قامت بريطانيا وفرنسا بتقسيم الأراضي التابعة لهم.

وكانت الأراضي الفلسطينية من ضمن المناطق التي كانت تحت الإنتداب البريطاني.

قامت بريطانيا بتوطين اليهود في فلسطين، ومنها بدأ المخطط الصهيوني يظهر للعلن.

وبدأ الصراع العربي الصهيوني، وأصبح الشعب الفلسطيني يرى الصورة بشكل أوضح حينها ازداد النضال ضد الإحتلال.

أسباب الإنتداب البريطاني على فلسطين

انتهت بريطانيا من فترة الحرب مع ديون كثيرة لا تستطيع سدادها، حينها فكر اليهود وبريطانيا في طريقة أخري للدفع ولم يجدوا فأخذوا فكرة فلسطين العربية المسلمة.

وفي ذلك تبنت بريطانيا إيجاد كيان صهيوني يهودي في فلسطين عن طريق احتلالها، بدأ الأمر بوعد بلفور لهم عام 1917م.

تكلم بالنيابة عن ملك بريطانيا قائلًا: «إنه متعاطف مع مطالب اليهود الصهاينة في إنشاء وطن يجمعهم سيكون في فلسطين، وإنه سيبذل كل جهده في مساعدتهم».

بالفعل سيطرت بريطانيا علي الجنوب من بلاد الشام والباقي كان لفرنسا.

بعد اجتماع دول الحلفاء المنتصرة بعد الحرب العالمية الأولى في سان ريمو ليحددوا الشكل النهائي في تقسيم أراضي الإمبراطورية العثمانية.

وعلى الرغم من مؤتمر سان ريمو 1920م قام الإنتداب البريطاني بتثبيت حكمه على فلسطين رغم الإتفاق الذي وصلوا إليه.

وعملوا على مخططهم في توطين اليهود رغم الثورات والمظاهرات التي قادها الشعب الفلسطيني.

وبعد كل هذه الشكاوي إلا إن بريطانيا لم تسمع إلى الشكاوي والإحتياجات وأكملوا مخططهم، ومن هنا لم يتوقف الشعب من النضال ضد الإحتلال البريطاني.

ماذا فعلت بريطانيا في فترة الإنتداب؟

خلال هذه الفترة ازدهرت الحداثة حيث أصلحت الطرقات والشوارع وقامت ببناء الموانئ، وخدمات المياه والبريد والكهرباء والهاتف.

وتطورت عدة مجالات من بينها الزراعة والصناعة والتجارة والمصارف، بالإضافة إلى خدمات جماهيرية مثل التربية والطب.

كما أقام الإحتلال البريطاني في البلاد نظامًا قضائيًا مكونًا من 3 هيئات قضائية دمجت مع النظام القضائي الإسرائيلي-الناشئ لاحقًا-.

وتبنى القضاء الإسرائيلي بعض المبادئ من قانون الإحتلال، ووضعوا سياسة التخطيط والبناء التي ما زالت مستخدمة حتى الآن.

فترة الإنتداب أقيمت عشرات البلدان اليهودية الجديدة، واتسعت الأحياء اليهودية في القدس، وازداد عدد سكان اليهود في البلاد من 60 ألف إلى 600 ألف، وازداد عدد مجمل سكان البلاد من 600 ألف إلى 1.8 مليون نسمة.

متى انتهى الإنتداب البريطاني على فلسطين؟

انتهى الإنتداب البريطاني في 1948 نفس اليوم الذي أعلنت فيه قيام دولة إسرائيل.

بسبب هذا الإنتداب البريطاني تم تسليم فلسطين لليهود الصهاينة ما زالوا يقاومون هذا الإحتلال حتى الآن.

التعليقات